كنوز ميديا – تظاهر الآلاف من الإسرائيليين للمرة الـ”58″ وسط مدينة تل أبيب، ضد “الفساد الحكومي” وللمطالبة بتسريع التحقيق مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في قضايا الفساد وسجنه.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية في تقارير تابعتها وكالة [كنوز ميديا]، إن “مظاهرة حاشدة خرجت في ساحة “روتشيلد” بتل أبيب، رفعت فيها لافتات كتب عليها: “نتنياهو إلى السجن”، “الحكومة عالم سفلي”، “نقول لنتنياهو عد إلى منزلك فأنت فاشل”.

وأضافت التقارير, أن “هذه التظاهرة هي الـ58 “ضد نتنياهو وفساد حكومته” منذ كانون الأول من العام الماضي.

وحققت الشرطة الصهيونية سبع مرات مع نتنياهو منذ كانون الأول 2016، في قضيتي الفساد المعروفتين بالملفين “1000” و”2000″، آخرها الجمعة، في جلسة استمرت لنحو أربع ساعات، وفق الإعلام العبري.

وتم اتهام نتنياهو في الملف 1000 بالحصول على هدايا ثمينة من رجال أعمال إسرائيليين، أما في الملف 2000 فيشتبه به بالتفاوض مع ناشر صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية أرنون موزيس، للحصول على تغطية إخبارية منحازة مقابل التضييق على صحيفة “إسرائيل اليوم” المنافسة.

المشاركة

اترك تعليق