كنوز ميديا – ذكرت صحيفة الـ “ميرور Mirror” البريطانية إن استطلاعاً رسمياً أجرته إدارة الرئيس الامريكي دونالد ترامب لمعرفة نسبة مقبوليته لدى الجمهور خلال السنة الأولى له في المنصب ، مفاده أن لا يسمح للناخب باختيار أي خيارات سيئة من خلال إعطاء خیارات كـ “عظيم” و”جید” و”مقبول” و”أخرى” فيما يتعلق بنظرة الشعب الامريكي الى ترامب کرئیس للولايات المتحدة.

وقالت الصحيفة في تقرير إن “من المفارقات الواردة في الاستطلاع الذى اجرته ما تسمى بـ (لجنة ترامب الذي سيجعل امريكا عظيمة مرة اخرى) ، أنها تتيح للناخب فرصة اختيار فقرة (سيء) من أجل تقييم السنة الأولى للرئيس السابق باراك أوباما” ، مشيرةً الى أن “هذه اللجنة هي عبارة عن موقع الكتروني لجمع الاموال لصالح حملة ترامب الانتخابية القادمة عام 2021”.

وأضافت الصحيفة البريطانية إن “من نشاطات هذا الموقع الالكتروني فضلاً عن التبرع النقدي ، هو إتاحته الفرصة للمتبرعين لشراء مجموعة من البضائع الموقعة من قبل ترامب تتراوح بين (أربطة الكلاب) وحتى الميداليات الرئاسية”.

وأشارت صحيفة الـ “ميرور Mirror” الى أن هذه الخطوة الجديدة جاءت في الوقت الذي يستمر فيه ترامب بالادعاء بأنه “الأفضل” خلال سنته الأولى في المنصب من سلفه الديمقراطي أوباما ، مؤكدةّ في ختام التقرير على عدم الأخذ بهذه التصريحات على محمل الجد بسبب إمتلاك ترامب لتاريخ طويل في إصدار بيانات وصفتها بـ “المضللة” حول نسبة مقبوليته من قبل الرأي العام الامريكي.

ترجمة : مصطفى الحسيني

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here