كنوز ميديا – أعلنت وزارة الصحة، اليوم السبت، ان حصيلة “غير نهائية” لمصابي العيارات النارية في بغداد بعد فوز المنتخب العراقي على نظيره اليمني مساء أمس الجمعة ، فيما اكدت ان الحصيلة هي قتيل واحد و20 مصاباً.

وقال المتحدث باسم الوزارة سيف البدر في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “الحصيلة غير النهائية لمصابي العيارات النارية في بغداد بلغت قتيل واحد واصابة 20 اخرين”، مبينا بان “القتيل هو شاب من منطقة الزعفرانية قد اصيب في منطقة الرأس وقد وصل الى المستشفى وهو فاقد للحياة”.

ولفت البدر، الى “وقوع عشارات الاصابات في المحافظات العراقية المختلفة”، لافتا الى انه “بسبب تعطيل الدوام فان اعلان الحصيلة النهائية لجميع المحافظات يحتاج الى بعض الوقت”.

وتابع المتحدث باسم وزارة الصحة، ان “المحافظات الشمالية شهدت ايضاً اطلاق العيارات النارية وبعض الاصابات ولكنها كانت بنسبة أقل من محافظات الوسط والجنوب”، داعياً “جميع الجهات الى القيام بدورها من اجل التصدي لتلك الظاهرة التي تشكل خطر حقيقي على حياة المواطنين الابرياء”.

وكان وزير الداخلية قاسم الأعرجي قد أعلن، أمس الجمعة، اعتقال خمسة من مطلقي العيارات النارية في العاصمة بغداد، مشيراً إلى إيداعهم في التوقيف تمهيداً لعرضهم أمام القاضي.

وتمكن المنتخب الوطني، أمس الجمعة، من الفوز على نظيره البحريني بثلاثة اهداف واحد ضمن الجولة الثانية من دوري مجموعات كأس الخليج 23، فيما قام عدد من المواطنين باطلاق النار بالهواء “ابتهاجا” بذلك.

المشاركة

اترك تعليق