كنوز ميديا – متابعة مواقع التواصل الاجتماعي
كتب شوقي كريم في صفحته الشخصية 
عقدة!!.
اصدرت حتى اليوم ٢٠ كتابا في الرواية والقصة القصيرة والمسرخ.. وكتبت ٢٢٠ مسلسلا اذاعيا وتلفازيا.. وتحقيقات ودراسات وبرامج اذاعية استمرت لسنوات طوال،نلت جوائز عراقية وعربية وشهادات تقدير..
وكتبت عني دراسات لكبار الكتاب في العراق وبلاد العرب. وترجمت اعمالي الى عدة لغات. واشتغلت محررا وسكرتيرا للتحرير ومدير اللتحرير. ورئيسا للتحرير.. وانتخبت لمرات تجاوزت ١٠ مرات في المجلس المركز ي لاتحاد الادباء ومكتبه التنفيذي.. كتبت دراسات عن الشعر والمسرح والقصة والرواية..
برغم كل هذا.. وبوجود كل هذا لم ار يوما واحدا من اخوتي وابناء عمومتي يحضر ندوة لي او تكريم.. ولم اسمع من احدهم كلمة مبارك لصدور كتاب او عرض مسلسل او مسرحية.. اشعر وكأني اعيش في واد .
وهم يسكنون في واد اخر.. حتى الاقرب الي.. مارأيته يوما يتحمل عناء الحضور.. تلك غصة اعيشها منذ زمن وكنت احاور نفسي من اجلها. واروض هذه الرغبة. اعرف ان معظمنا يعيش هذا الوجع. معظمنا يشعر بخيبات الامل.. ولكن اظل اردد .. وبصوت عال هذه المرة.. لماذا ؟!!

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here