كنوز ميديا – حذر المكتب السياسي لمجلس الحراك الثوري الجنوبي باليمن من “أطماع الإمارات” في أرض الجنوب وموارده ومقدراته، واتهم ما سماها “قوى الاحتلال” بمحاولة تغييب إرادة السكان ومصادرة سيادتهم على أرضهم ووطنهم.

وخلال اجتماع عقده اليوم الخميس في حضرموت، قال المكتب إن الحرب التي “افتعلها” تحالف العدوان السعودي أضافة مشكلات وتعقيدات على الوضع الميداني وإلى الحالة الاقتصادية والاجتماعية للمواطنين”.

وجاء في بيان للحراك أن “تحالف العدوان ممثلا بالإمارات أقام أذرعا عسكرية مسلحة، وقسّم الجنوب إلى كانتونات مناطقية وقبلية، واستولى على الأرض وعطّل وسيطر على المطارات والموانئ البحرية”.

وأضاف البيان أن التحالف استولى على الجزر الجنوبية والمواقع الإستراتيجية، تنفيذا لأجندة “باتت مكشوفة”، وأكد أنه يَعتبر القوات السعودية والإماراتية قوات احتلال لأرض الجنوب.

يشار إلى أن الإمارات تهيمن على عدة محافظات في جنوب اليمن، حيث شكلت قوات موالية لها تُتهم بارتكاب انتهاكات حقوقية ضد السكان وبسجن وتغييب المعارضين لرؤية أبو ظبي في اليمن”.

المشاركة

اترك تعليق