كنوز ميديا/ متابعة..

كشفت مصادر اعلامية من داخل الكيان الصهيوني أن سلطات الاحتلال تواصل على قدم وساق خططها الهادفة إلى تعزيز سيطرتها على القدس الشرقية بمقدساتها الإسلامية والمسيحية.

وذكرت قناة سكاي نيوز في خبر  أن ” المصادر الاسرائيلية كشفت عن خطة لإقامة 16 مركزا أمنيا جديدا في مختلف أحياء القدس الشرقية”.

واضافت أن ” الخطة جاءت بتوصيات من الأجهزة الأمنية بعد أحداث باب الأسباط وأزمة البوابات الإلكترونية والجسور الحديدية وكاميرات المراقبة أمام مداخل المسجد الأقصى، التي أسفرت عن وقوع مواجهات في تموزالماضي”.

وتابعت أن ” السلطات الصهيونية تعمل على تعزيز وجودها في باب العامود، عبر إنشاء مقر لشرطة وحرس حدود وبناء 3 أبراج مراقبة ، حيث اطلق على الخطة الجديدة تسمية باب العامود”.

واشارت الى أنه وطبقا للخطة ” سيتم تغيير البنية التحتية للمنطقة ابتداء من الإضاءة مرورا بحركة المرور وصولا إلى نصب 40 كاميرا للمراقبة، تمكن عناصر الشرطة الصهيونية من متابعة ما يحدث من جميع الروافد والجهات المؤدية إلى باب العامود”. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here