كنوز ميديا – نفت وزارة الزراعة، الثلاثاء، حدوث حريق في أي طابق من طوابق مقرها، وفيما بينت أن ما حدث “ممارسة احترازية” لفرق الدفاع المدني داخل الوزارة، عدت الحديث عن حرق عقود وملفات بأنه “شائعات هدفها التسقيط”.

وقالت الزراعة في بيان صحفي، إن “وزارة الزراعة تنفي حدوث حريق في أي طابق من طوابق مقر الوزارة”، موضحة أن “ما حدث هو ممارسة احترازية لفرق الدفاع المدني المكلفة بواجباتها داخل الوزارة”.

وأضافت الزراعة، أن “فرق الدفاع المدني قامت بمراجعة كاملة ودقيقة لمعداتها في ديوان الوزارة والقيام بفعالية تجريبية والتأكد من الجهوزية الكاملة في حال حدوث اي طارئ”، مؤكدة أن “الحديث عن وجود حريق غير صحيح إطلاقا والحديث عن حرق عقود وملفات هو اشاعات هدفها التسقيط”.

وكانت بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تناقلت، اليوم الثلاثاء، أنباء حدوث حريق بمقر وزارة الزراعة، فيما بينت بعضها أن الحريق استهدف “حرق عقود وملفات”.

يذكر أن بغداد وعدداً من المحافظات الاخرى تشهد بين فترة واخرى اندلاع حرائق عدة لاسيما في دوائر الدولة والأسواق التجارية الكبيرة، فيما تعزو فرق الدفاع المدني غالبيتها إلى حدوث تماس كهربائي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here