كنوز ميديا/بغداد..

بدأ باحثون من معهد”إنريا” الفرنسي لبحوث علوم الكمبيوتر، والمركز الوطني الفرنسي للبحوث العلمية، ومشروع “سكان بيراميدز” للأبحاث، بتطوير روبوت صغير طائر، يستكشف كل الأماكن المجهولة بداخل الأهرامات المصرية.

وسيقوم الباحثون بحسب صحيفة “آرت نت”، بإدخال الروبوت، من خلال حفرة صغيرة، سيتم إحداثها في الجدران المطلة مباشرة على الغرف بداخل الهرم، ولن تزيد عن بوصة ونصف، وسيكون الروبوت ذاتي التحكم، من أجل استكشاف المساحات التي كان يتعذر الوصول إليها بداخل الهرم.

وأكد الباحث في معهد “إنريا”، جان بابيست موريه، أن “التحدي الأكبر الذي يواجهونه حاليا، يتمثل في إدخال الروبوت في أصغر حفرة ممكنة، وذلك لعدم رغبتهم في ترك أثر لهم في الهرم بقدر الإمكان”.

وأضاف موريه إنه “لم يتم تحديد موعدا للانتهاء من بناء ذلك الروبوت، خاصة وأنه يمتاز بمواصفات خاصة للغاية، ومنها خفة الوزن، وامتلاكه لتقنية الطبع ثلاثي الأبعاد”.

وسيكون الروبوت الجديد، مزودا بأضواء، وكاميرا عالية الجودة، وأجهزة تجميع بيانات، بينما سيتم تحريكه عن بعد بواسطة إشارات الراديو، وسيشمل دعما لنظامه بشكل تلقائي

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here