كنوزميديا 
اعلنت الادارة العامة لميناء آرزيو الجزائري عن نجاحها في تحولها لبلد مصدر للصلب مؤكدة أن الجزائر تتجه نحو تصدير سلعة أخرى في قطاع الإنشاءات تتمثل في الحديد والصلب، في خطوة أخرى للتحلل التدريجي من سطوة النفط، مصدر الدخل الأبرز في البلاد.
 
واشارات اليوم الاثنين إلى أن الجزائر تعتبر في الوقت الحالي، دولة مستوردة للحديد والصلب لعدم كفاية الإنتاج المحلي مقابل الطلب المتزايد، بمتوسط واردات سنوية تبلغ نحو 5 مليارات دولار.
 
واضافت ” مؤخرا رفعت شركة توسيالي التركية، من حجم استثماراتها في إنتاج الحديد والصلب في الجزائر، عبر توسعة أعمالها، إذ من المتوقع الانتهاء من التوسعة بحلول 2021″.
 
وتنتج الشركة التركية 2.9 مليون طن سنويا من الحديد والصلب، وتتوقع أن ترفع إنتاجها إلى 5 ملايين طن بعد الإنتهاء من أعمال التوسعة.ss 
 
 
 
المشاركة

اترك تعليق