كنوز ميديا – أعلن مدير عام الشركة العامة للنقل البري التابعة لوزارة النقل، عماد عبد الرزاق الأسدي، اليوم السبت، عن استعداد الشركة لتوفير أكثر من 200 شاحنة لنقل أثاث النازحين من مخيمات محافظة السليمانية الى مناطق سكناهم في محافظة صلاح الدين.

 وقال الأسدي في بيان، إن “الشركة مستعدة لنقل النازحين من مخيمات السليمانية الى مناطقهم في صلاح الدين ناحية يثرب”، مبينا ان “عددهم بلغ أكثر من عشرة آلاف عائلة بعد استقرار الأوضاع الأمنية”.
واوضح ان “ذلك جاء بعد مخاطبة وزارة الهجرة والمهجرين للشركة في امكانية توفير الشاحنات المطلوبة التي كان لها دور كبير في نقل النازحين الى مخيمات النزوح ابان العمليات العسكرية والمساهمة بتوفير المواد الغذائية لهم عبر العديد من الرحلات المكوكية بين موانئ البصرة والمحافظات الشمالية مما ساهم في استقرار الوضع الأمني والاجتماعي للنازحين”.
واشار الاسدي الى ان “هذه الجهود تأتي استجابة لتوجيهات وزير النقل كاظم فنجان الحمامي والذي شدد على أهمية توفير الدعم الكامل لجهود الحكومة في تأمين عودة النازحين الى مناطق سكناهم بالتزامن مع قرب الانتخابات المقبلة”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here