كنوز ميديا –  أعلن قائد عمليات الحشد الشعبي لمحور غرب الأنبار قاسم مصلح، الجمعة، عن إرسال تعزيزات عسكرية إلى الحدود العراقية السورية، مبيناً أن ذلك جاء تعرض عدة نقاط تابعة لحرس الحدود العراقية لعدة تعرضات و”تأخر” الاسناد من القوات الأمنية.

وقال مصلح في تصريح لموقع الحشد الشعبي اطلعت عليه ، وكالة [كنوز ميديا]، إنه “بعد تعرض عدة نقاط تابعة لحرس الحدود العراقية لعدة تعرضات عبر صواريخ موجهة وتأخر الاسناد من القوات الأمنية تم إرسال قطعات لواء 13 في الحشد الشعبي وبادر باستهداف مصادر إطلاق الصواريخ وحقق ضربات دقيقة أسفرت عن تدمير مواقع العدو على الرغم من رد العدو على قطعاتنا البطلة”.

 
وأضاف مصلح، أن “تلك المنطقة شهدت وللأيام الثلاثة الماضية تعرضات متكررة مع طلب الدعم من القوات الأمنية لكن دون جدوى وبعدها تم توجيه النداء لقيادتنا باشرت قواتنا بالتحرك فورا في استطلاع الأهداف وتم معالجتها بالكاتيوشا والهاون120 وكان رد العدو بالأسلحة الساندة رغم ذلك تم تحقيق ضربات موجعة للعدو”.

 

وكان رئيس مجلس محافظة الأنبار أحمد حميد العلواني أعلن، الأحد (17 كانون الأول 2017)، أن الحدود العراقية السورية أصبحت مؤمنة بالكامل، لافتا إلى وجود تنسيق عالٍ بين الأجهزة الأمنية لبسط الأمن في المحافظة.ml 

المشاركة

اترك تعليق