كنوزميديا –  اتهمت الشرطة الإسبانية مدرب برشلونة الاسبق (بيب غوارديولا) بالتمرد خلال حركة الاستقلال الكتالونية.
وجاء اسم غوارديولا حسب صحيفة(ماركا) الاسبانية ضمن لائحة الشرطة الاسبانية نتيجة تحقيق في نشاطات شخصيات كتالونية معروفة.
وكان المدرب الإسباني بيانا أعلن فيه مساندته لاستفتاء استقلال كتالونيا الصيف الماضي، وهو السبب الذي دفع السلطات الإسبانية لوضع اسمه على اللائحة.
ونقلت الصحيفة بيان للسلطات الإسبانية قولها ان “قراءة غوارديولا للبيان كانت مساندة لاستفتاء الاستقلال، وفيه ترويج للطريق الأحادي”.
وظهر غوارديولا مؤخرا مرتديا شريطا أصفر اللون، في علامة مساندة للنشطاء السياسيين الذين سجنوا بسبب مساندتهم لاستقلال كتالونيا.
ويعد مدرب مانشستر سيتي من أكبر المناصرين لاستفتاء إقليم كتالونيا. ss 
 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here