كنوز ميديا/متابعة …

استدعت وزارة الخارجية التركية القائم بالأعمال الإماراتي بعدما أعاد وزير خارجية الإمارات نشر تغريدة ضد قائد عثماني سابق.

وقالت وكالة أنباء الأناضول، إن “السلطات التركية أبلغت القائم بالأعمال “امتعاضها” من التغريدة التي أعاد نشرها الوزير عبدالله بن زايد آل نهيان قبل أيام”.

وكان الوزير أعاد نشر تغريدة مرفقة بصور تقول “هل تعلمون (أنه) في عام 1916 قام التركي فخري باشا بجريمة بحق أهل المدينة النبوية فسرق أموالهم وقام بخطفهم وجعلهم يركبون قطارات إلى الشام وإسطنبول برحلة سميت (سفر برلك) كما سرق الأتراك أغلب مخطوطات المكتبة المحمودية بالمدينة وأرسلوها إلى تركيا”.

وأضاف صاحب التغريدة الذي يقدم نفسه بأنه طبيب أسنان عراقي مقيم في ألمانيا “هؤلاء أجداد أردوغان وتاريخهم مع المسلمين العرب

المشاركة

اترك تعليق