كنوز ميديا – نشر موقع “آف بي.ري” الروسي تقريرا، عرض فيه الطرق البسيطة التي من شأنها أن تساعد المرء على التخلص من التهاب الحلق.

وقال الموقع، في تقريره، إن الجميع يكرهون الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي، إلا أن ذلك أمر لا مفر منه، خاصة عندما يكون الطقس باردا أو متقلبا. ويعتبر التهاب الحلق من بين الأمراض التي قد تصيب الفرد في مثل هذا الوقت من السنة. وعادة ما يكون التهاب الحلق ناتجا عن التقاط الفيروس المعدي، أو نتيجة رد فعل تحسسي.

والجدير بالذكر أنه عند الإصابة بالتهاب الحلق من الممكن علاجه بسرعة وبسهولة، عن طريق اعتماد بعض الوصفات المنزلية، التي تحتوي على مواد طبيعية بالأساس.

وأورد الموقع أنه من الممكن القيام بالغرغرة بالماء والملح. وعلى الرغم من أن طعم الملح غير مستحب بالنسبة للكثيرين، إلا أنها طريقة فعالة للتخلص من البكتيريا. ولتطبيق هذا العلاج، ينبغي وضع نصف ملعقة من الملح في كوب من الماء، والغرغرة بهذا الخليط من ثلاث إلى أربع مرات في اليوم، دون ابتلاع هذا المزيج.

شاي الثوم يعد مفيدا لالتهاب الحلق؛ نظرا لأن الثوم مضاد حيوي طبيعي، يحتوي على مضادات الأكسدة التي تعزز المناعة. ولإعداد شاي الثوم من الممكن تقطيع الثوم إلى قطع صغيرة، ووضعها في القدح، ثم ملؤه بالماء الساخن، وبعد الحصول على المنقوع من الممكن إزالة قطع الثوم. ونظرا لأن طعم الثوم لاذع، من الممكن إضافة كيس من الشاي المفضل لديك؛ لإضفاء طعم مقبول، كما من الممكن إضافة العسل للتحلية.

استعمال القرفة يعد وسيلة ممتازة لتعزيز صحة الجسم، إذ تحتوى على العديد من المواد المضادة للأكسدة. كما تساهم رائحة القرفة في فتح الجيوب الأنفية، وعند الإصابة بالتهاب الحلق، يساعد تناولها على التقليل من إفراز المخاط، ويسمح بالتنفس بسهولة أكبر. ولتحضير شاي القرفة، من الممكن وضع عيدان القرفة وغلي الماء لمدة ثلاث دقائق، بعد ذلك ينبغي إزالة القرفة، ووضع الشاي أو الأعشاب المفضلة لديك.

حساء الدجاج يحتوي على خصائص علاجية مضادة للالتهابات، كما أن تناوله دافئا مفيد للحلق. ويعتبر إعداد هذا الحساء سهلا للغاية، فكل ما يتطلبه الأمر هو الحصول على المكونات اللازمة، وفي حال لم تكن من محبي الدجاج من الممكن إعداد حساء الخضر.

شرب الماء مع الزنجبيل يعد الحل الأفضل لمشاكل الجهاز التنفسي، فله تأثير مضاد للالتهابات، ويحمي الجسم من البكتيريا الضارة، ويحسن الدورة الدموية، ويزيد من تدفق الأكسجين، ويزيل السموم من الجسم. ويعد إعداد هذه الوصفة بسيطا، إذ من الممكن وضع قطع صغيرة من جذور الزنجبيل وإضافتها إلى الماء المغلي، وبعد خمس دقائق من الممكن إضافة القليل من العسل والليمون وتناوله دافئا.

عند الإصابة بالتهاب الحلق، من الضروري تجنب استنشاق الهواء الجاف، لذلك من الضروري شراء جهاز مرطب للهواء. وتجدر الإشارة إلى أن هذا الجهاز يساهم في ترطيب الهواء، ويسهل عملية التنفس على الشخص المصاب، ما يساهم في التقليل من الشعور بآلام الحلق. وتوجد هذه الأجهزة بأحجام وأنواع مختلفة، ويمكن استخدامها مع الزيوت الأساسية.

خل التفاح يعد من الطرق التي يحبذ الكثيرون عدم تطبيقها؛ بسبب طعمه الحامض، إلا أنه من الطرق الأكثر فعالية في تخليص الجسم من البكتيريا المسببة للالتهاب. وعلى العموم، من الممكن إضافة بعض العسل لتحسين الطعم، أو وضع القليل من الخل والعسل في ماء دافئ وشرب هذا المزيج.

يمكن توفير الدفء للحلق عن طريق استخدام زجاجة من الماء الدافئ، أو قطعة قماش مبللة بماء ساخن، والضغط بها على منطقة الحلق.

تناول ملعقة من العسل يعتبر من مضادات الجراثيم، كما يساهم في شفاء الحلق بسرعة.

من الممكن تناول الآيس كريم، لكن يجب تجنب المثلجات التي تحتوي على منتجات الألبان؛ لأنها غير مفيدة للحلق. في المقابل، من الأفضل تناول الآيس كريم المصنوع من حليب جوز الهند، مع إضافة العسل أو الفانيليا.

وفي الختام، أورد الموقع أنه من الضروري الاستماع إلى ما يحتاجه الجسد، فهناك العديد من الوصفات الطبيعية المفيدة للجسم، إلا أنه على المرء أن يحسن اختيار الطريقة الأنسب بالنسبة إليه. وفي حال لم يشف الحلق رغم اعتماد بعض الطرق التي أثبتت فعاليتها لدى الكثير من الأشخاص، فمن الأفضل استشارة الطبيب.

المشاركة

اترك تعليق