كنوز ميديا – حصلت صورة الطفل الفلسطيني الأسير “فوزي الجنيدي” الذي وقف شامخا يتحدى جنود الاحتلال الاسرائيلي على “درع الطفولة المعذبة”، في مهرجان “السيدة إنسانية التشيكي” لإبداع الطفولة والتميز الثقافي والفني.

وسلّم رئيس المهرجان، فرانتشيك توماش تورك، “درع الطفولة المعذبة”، مساء الثلاثاء للأسير فوزي الجنيدي عبر سفير دولة فلسطين لدى جمهورية التشيك، خالد الأطرش، في احتفالية جرت ظهر الجمعة، في مقر السفارة في العاصمة التشيكية براغ.

وصرّح فرانتشيك توماش تورك: لقد استطاع الطفل الجنيدي ببراءته وكبريائه أن يختصر عشرات الساعات من الشروحات، في صورته التي أظهرته شامخا متحملا، أسوة بالشعب الفلسطيني كله، في مواجهة طابور من الجنود المدججين بالسلاح والعدوانية.

 وتابع المسؤول التشيكي قائلا: بات واضحا أن قضية الطفل الجنيدي، تتصل بشكل مباشر، مع قضية الاعتراف الأمريكي الأحادي، بالقدس كعاصمة لإسرائيل، بما يخالف الإجماع الدولي، الذي تعتبر أوروبا التي ننتمي إليها، جزءا منه.

المشاركة

اترك تعليق