كنوز ميديا – أكد الخبير القانوني طارق حرب، الثلاثاء، ان لرئيس الوزراء حيدر العبادي الحق بحل حكومة اقليم كردستان لتشكيل حكومة جديدة في الاقليم، فيما أوضح بان العبادي لن يتخذ هذه الخطوة وقد يكتفي بتوجيه رسالة “شديدة اللهجة” لحكومة الاقليم بشأن مطالب المتظاهرين.

وقال حرب في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “لرئيس الوزراء حيدر العبادي الحق بحل حكومة اقليم كردستان لتشكيل حكومة جديدة في الاقليم“، مبينا بان “المادة 78 من الدستور العراقي نصت على ان رئيس الوزراء هو المسؤول التنفيذي المباشر عن السياسة العامة للدولة وبالتالي هو مسؤول عن ادارة الاقاليم ايضاً وليس عن ادارة المحافظات فقط”.

واوضح الخبير القانوني، ان “العبادي لن يتخذ هذه الخطوة وقد يكتفي بتوجيه رسالة “شديدة اللهجة” لحكومة الاقليم بشأن مطالب المتظاهرين“، مشيراً الى انه “في حال عدم الاستجابة لرسالة العبادي يمكنه اعلان حل حكومة اقليم كردستان وتشكيل حكومة وطنية جديدة”.

يذكر ان محافظة السليمانية قد شهدت، خلال اليومين الماضيين، تظاهرات شعبية كبيرة احتجاجا على تأخر الرواتب وعدم توفير الخدمات، وطالب المتظاهرين باسقاط حكومة كردستان وتشكيل حكومة وطنية جديدة لحل الازمة الخانقة التي يعاني منها الاقليم.

وشهدت التظاهرات احداث عنف وشغب واشتباكات مع قوات الامن الكردية، بعد إقدام المتظاهرين على حرق اغلب مقار الاحزاب السياسية ومحطة غاز جمجمال.

فيما أكدت حكومة اقليم كردستان، اليوم الثلاثاء، على أنها ستتعامل مع التظاهرات بموجب القانون، منددة بالاعتداء على ممتلكات المواطنين وعدته أمرا “لا يمكن القبول به”.

 

المشاركة

اترك تعليق