كنوز ميديا/ بغداد

 

اكد مقرر مجلس النواب نيازي اوغلو, الثلاثاء, استحالة تمرير موازنة العام المقبل لعدم وجود اي توافق سياسي بشأنها، مشيرا إلى أن رئيس الوزراء حيدر العبادي سيعمل منذ بداية العام المقبل بقانون 1/12 والذي يضمن صلاحيات صرف الاموال المطلوبة بشكل شهري.

 وقال اوغلو في تصريح  إن “المباحثات السياسية بين الكتل السياسية لم تحسم الامور لصالح تمرير قانون موازنة العام المقبل بسبب اعتراض اتحاد القوى على مبالغ اعمار المناطق المحررة وكذلك الحال في التحالف الكردستاني بشان خفض حصة الإقليم فضلا عن اعتراض نواب التحالف الوطني بشأن نسبة البصرة”.

 واضاف أن “البرلمان لا يمكنه  طرح مسودة القانون كقراءة أولى وثانية إلا بعد انتهاء العطلة التشريعية بداية العام المقبل ما يعني ان الحكومة مجبرة على صرف رواتب الموظفين واحتياجات المواطن دون موازنة”.

 وتابع اوغلو أن “رئيس الوزراء حيدر العبادي سيستخدم قانون 1/12 لتسيير الامور المالية للدولة بشكل شهري كتأمين الرواتب والمستحقات الخدمية بداية كل شهر”

المشاركة

اترك تعليق