كنوز ميديا – علقت أمانة بغداد، الاثنين، على حادث الأمس الذي وقع في طريق محمد القاسم السريع، متعهدة باتخاذ جميع الإجراءات بحق المخالفين.

وقالت الأمانة في بيان، إن “الحادث الذي وقع ليلة أمس على الطريق السريع محمد القاسم، جاء نتيجة استخفاف سائق المركبة بالتحذيرات الخاصة بالسلامة والآمان التي اطلقتها أمانة بغداد وروجت لها قبل عدة أيام من افتتاح الطريق وتناقلتها وسائل الإعلام المختلفة ونشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشكل مكثف”.

وأضافت الأمانة، أنها “ستتخذ الإجراءات القانونية بحق السائق المخالف خصوصا وأن السلطات المختصة أودعته السجن لمخالفاته التعليمات”، مؤكدة ان “الخبر الخاص بوفاته، عار عن الصحة”.

وأهابت الأمانة بالمواطنين الى “الالتزام بالضوابط المرورية عامة وما يخص الطريق محمد القاسم على وجه الخصوص من اجل سلامتهم وحفظاً على الممتلكات العامة”.

وكانت شاحنة كبيرة اصطدمت، ليلة أمس الأحد، بأحد الحواجز التي وضعت في طريق محمد القاسم وسط بغداد، وذلك في نفس اليوم الذي أعلنت فيه إعادة افتتاحه، ووضعت علامات تنبيه عديدة لمنع سيارات الحمل الكبيرة من العبور على مجسر الطريق الذي تجري عليه أعمال صيانة.

المشاركة

اترك تعليق