كنوزميديا 
ضمن فعاليات الجولة 18 من منافسات الدوري الفرنسي ” الليغ 1 ” ، تمكن نادي اولمبيك ليون من خطف المركز الثالث من خصمه اولمبيك مرسليا بعد ان حقق الفوز عليه وبواقع 2-0 وقدم ابناء المدرب برونو جينيزيو اداء هجومي قوي فيما غابت فعالية لاعبي المدرب رودي غارسيا ليتراجع مرسيليا الى المركو الرابع في جدول الترتيب .
 
وبدأ الشوط الاول بطريقة سريعة من قبل لاعبي ليون حيث تمكن نبيل فكير من خطف هدف التقدم لفريقه في الدقيقة 6 من ضربة حرة رائعة لتكسكن شباك الحارس مانداندا وهذا الهدف اشعل اجواء اللقاء اكثر من قبل لاعبي مرسيليا حيث ضغط ابناء المدرب رودي غارسيا بقوة لخطف هدف التعادل ، وكان عادل الرامي قريب من خطف هدف التعادل بعد رأسية قوية على اثر ركلة ركنية ولكن الحارس لوبيز نجح في التصدي له ببراعة كبيرة .
 
وبعدها واصل لاعبو مرسيليا اضاعة الفرص تلو الاخرى حيث اهدر رولاندو بعد تسديدة عشوائية علّت العارضة بقليل ، وبدروه تراجع ابناء المدرب بورنو جينيزيو الى الوراء للدفاع عن مرماهم ولم يجد لاعبو مرسيليا المساحات اللازمة الا في بعض الحالات القليلة ومن احداها فشل لوكاس اوكامبوس من استغلال انفراديته بالحارس لوبيز حيث اضاع هدف محقق على مرسيليا لينتهي هذا الشوط بتقدم ليون وبواقع 1-0 .
 
وبدأ الشوط الثاني بضغط كبير من قبل لاعبي ليون حيث تفوقوا على خصمهم بشكل كبير ولاحت لهم العدبد من الفرص الخطرة وتمكن دياز من خطف هدف ثانٍ لليون في الدقيقة 51 وهذا الهدف منح لاعبو المدرب جينيزيو اريحية كبيرة في ارضية الملعب حيث اغلقوا مناطقهم ومنحوا لاعبو مرسيليا الكرة ولكن ابناء المدرب غارسيا وجدوا صعوبة كبيرة في اختراق دفاع ليون الحصين .
 
وبعدها رمى مدرب مرسيليا بجميع اوارقه الهجومية من اجل العودة الى اجواء اللقاء حيث ادخل المهاجم ميتروغلو ولوبيز وسانسون ولكن التنظيم الدفاعي للاعبي ليون صعّب من مهمة لاعبي مرسيليا ، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة تمكن فريق اصحاب الارض من المحافظة على النتيجة ليقودوا المباراة الى بر الامان لحين انتهائها بهدفين نظيفين . ss 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here