كنوز ميديا – أكد قائد القوة الجوفضائية التبعة للحرس الثوري الإيراني العميد حاجي زادة ، اليوم الأحد ، أن بلاده ليست مستاءة كثيراً من قرار ترامب بإعلان القدس عاصمة لـ”إسرائيل”، مضيفاً أن هذا الإجراء سيسرع بانهيار الكيان الصهيوني ويدق مسماراً في تابوت الصهاينة.

وقال زادة إن ” ما فعله ترامب دق مسمارا في تابوت الكيان الصهيوني “، موضحاً أنه ” لا شك إن هذا الإجراء سيسرع في إنهيار هذا الكيان “.

وأكد ” حتمية زوال هذا الكيان وانهياره ” مضيفاً: ” الحقيقة فإننا لسنا مستاءين كثيرا من قرار الأميركيين لأن هذا القرار سيوفر مقدمات انهيار (الصهاينة) بأسرع ما يمكن “.

ورأى قائد القوة الجوفضائية أن ” الأمريكان اتخذوا هذا الإجراء بتصورهم أنهم يمكنهم التخلص من المستنقع الذي ورطهم الكيان الصهيوني فيه في حين أن هذه القضية لا شك سارعت في انهيارهم “.

المشاركة

اترك تعليق