كنوز ميديا – اعترف التحالف الدولي بقيادة واشنطن، أن غاراته الجوية تسببت بمقتل مئات المدنيين في سوريا والعراق.

وأقر التحالف الدولي الذي يدعي محاربة تنظيم داعش في تقرير بمقتل 800 مدني على الأقل جراء غاراته في سوريا والعراق منذ أغسطس/آب 2014، واضاف التقرير: “ما زلنا نتحمل المسؤولیة عن أي عمل قد یتسبب بإصابات غیر مقصودة أو ضحايا بين  المدنیین“.

يذكر أن التحالف الدولي قام منذ بداية حملته على سوريا والعراق بـ28 ألف غارة وحصل على نحو 1,8 ألف تقرير حول سقوط قتلى مدنيين، وقال التحالف إنه ما زال يقيّم 695 تقريرا عن سقوط قتلى مدنيين في ضربات نفذها في العراق وسوريا.

وكان تقرير حقوقي صدر في الذكرى السنوية الثالثة لتدخل قوات التحالف الدولي في سوريا، أكد مقتل ما لا يقل عن 2286 مدنيا سوريا، مشير إلى أن هجمات التحالف بالشهور الأخيرة أضحت أكثر دموية في استهداف المدنيين وهو خرق واضح للقانون الدولي الإنساني .

وقدم التقرير الذي أصدرته الشبكة السورية لحقوق الانسان إحصائيات مفصلة لما ارتكبته قوات التحالف الدولي منذ تدخلها في سوريا خلال الفترة من 23 سبتمبر 2014 حتى 23 سبتمبر 2017 حيث شنت هجمات جوية أودت بحياة مدنيين واستهدفت أخرى مراكز حيوية مدنية .

المشاركة

اترك تعليق