كنوزميديا 
اعلنت عضو مجلس محافظة الانبار اميرة عداي اليوم الثلاثاء عن عودة بعض العوائل النازحة الى دياهم في قضاءي راوة والقائم بعد تطهيرهما بالكامل من مخلفات داعش الوهابية.
واضافت عداي في تصريح   كنوزميديا ” ان عمليات النزوح التي شهدتها مدن الانبار الغربية مؤخرا كانت قليلة جدا، وتم ارجاع البعض منهم الى ديارهم بعد اكتمال عمليات التطهير.
واشارت الى ان هناك لجان من مجلس محافظة الانبار اطلعت على حجم الاضرار والدمار في المدن المحررة، مبينة ان مجلس المحافظة سيعمل على تأهيل تلك المدن وعودة كافة عوائلها النازحة وتقديم الخدمات لهم.
وبشأن العمليات الجارية في صحراء الانبار .. اكدت عداي “ان الصحراء واسعة تمتد لثلاث دول مجاورة للعراق ولايمكن ان يتم تطهيرها خلال شهر او شهرين، لافتة الى ان هناك عمليات متابعة لتحركات الدواعش حتى القضاء عليهم داخل الصحراء.
وكانت القوات المشتركة قد شرعت صباح اليوم الثلاثاء (28/11/2017) بحملة امنية واسعة للتطهير صحراء قضاء الرطبة غربي الانبار، والتي تعد من اهم معاقل اختباء داعش في صحراء المناطق الغربية. ss 
المشاركة

اترك تعليق