كنوز ميديا – لا يزال الجيش السوري يقوم بعمليات هجومية ضد تنظيم “جبهة النصرة” الارهابي وحلفائه في منطقة الجولان.

وتتقدم القوات السورية على الرغم من أن المسلحين مدعومين من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي، حيث سيطر الجيش السوري مؤخرا على مرتفع هام بالقرب من مدينة بيت جن، وفقا لموقع inforeactor.

كما سيطرت قوات الجيش على الطريق بين بيت جن، حيث تتواجد “النصرة”، وبين مدينة مزرعة بيت جن، التي تحتلها ما تسمى بـ “المعارضة المعتدلة”. وكان يستخدم الطريق لتزويد الإرهابيين بالعتاد والأسلحة.

وعلى الرغم من أن العديد من فصائل “المعارضة” أصبحت موالية لـ “النصرة” و”داعش” الارهابيين، إلا أن قوات الاحتلال الاسرائيلي تواصل اعتبارها معتدلة. ومن غير المرجح أن معلومات المخابرات التابعة للجيش الإسرائيلي لا تعرف صلات العصابات بالإرهابيين. وعلى الأرجح، تستخدم إسرائيل المسلحين كمنطقة عازلة، لأنه إذا اختفت هذه “المنطقة”، فإن دمشق سوف تثير مرة أخرى مسألة إعادة الجولان إلى أراضيها.

المشاركة

اترك تعليق