كنوز ميديا – دعا حزب اتحاد القوى الوطنية، الخميس، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بالايعاز الى الوزارات المختصة بوضع اليد على المقبرة التي تم اكتشافها في محافظة كركوك.

وقال المنسق العام لحزب اتحاد القوى الوطنية في بيان، إنه “في الوقت الذي تشهد محافظة كركوك استقرارا أمنيا واجتماعيا بعد سيطرة القوات الامنية التابعة للحكومة الاتحادية وتعيين محافظ جديد لها وانهاء حكم محافظها السابق نجم الدين كريم، تصدر تصريحات مغرضة من قبل بعض السياسين تجاه محافظها الجديد بعد قيامه بالانتقال الى موقع مقبرة جماعية تم اخباره بها عن طريق الاجهزة الامنية وقد اتضح انها تحتوي على عدد كبير من الجثث مجهولة الهوية”.

واضاف تميم، ان “جميع القوى السياسية تسعى الى كشف الحقائق لإثبات حقوق الابرياء وما الهجمة التي اثيرت اليوم تجاه محافظ كركوك لزيارته هذه المقبرة التي تضم رفاة لمواطنين لا نعلم من هم ابرياء ام مجرمين وحتى ان كانوا مجرمين يجب معرفة من هم ومن قام باعدامهم ومن انشأ هذه المقبرة، وحتى ان صدقت الرواية ان البلدية على علم فاننا نؤكد ان هذه المقبرة خارج حدود البلدية، ولتقوم بلدية كركوك وتخبرنا عن من هم الذين قاموا بدفن هذه الجثث وعلى مرحلتين والتي يزيد عددهم على ٥٠٠ جثة”.

وتابع تميم، ان “الضجة التي حصلت اليوم على محافظ كركوك ما هي الا استهداف سياسي يراد منه التشويش على الادارة الجديدة لمحافظة كركوك وخلط الأوراق لكي لا يتم الكشف عن حقيقة هذه المقبرة”.

واوضح تميم، ان “من يريد تحقيق العدالة واعادة حق المظلوم والقضاء على الفساد والاجرام ماعليه سوى دعم وفتح جميع الأبواب لكشف حقيقة ماتعرض له المواطنون الابرياء من ظلم وإجحاف وما الاساءة التي تعرض لها محافظ كركوك الا محاولة لثنيه عن كشف الحقيقة”.
ودعا تميم، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بـ”الايعاز الى الوزارات المختصة بوضع اليد على المقبرة التي تم اكتشافها في محافظة كركوك والتي تضم جثث لمواطنين كركوكين، كما نطالب بفتح تحقيق عاجل للكشف عن الجهات التي تقف وراء تلك القضية ومن انشأ هذه المقبرة وكم عدد الجثث التي تحويها، ولماذا تم الدفن بشكل جماعي وتحت جنح الليل”.

وبين مكتب محافظ كركوك وكالةً راكان سعيد الجبوري، امس الأربعاء، أن المقبرة التي تم العثور عليها في المحافظة مخصصة من قبل بلدية كركوك ومعلومة الموقع وتحت الإطار الرسمي، مؤكداً أن الجبوري لم يدل بأي تصريح خلال تفقده المقبرة برفقة ممثلي مفوضية حقوق الإنسان ومؤسسة الشهداء وعدد من أعضاء مجلس المحافظة.

وكان مصدر محلي في محافظة كركوك أفاد، امس الأربعاء (22 تشرين الثاني 2017)، بأن قوة امنية عثرت على مقبرة جماعية تضم عشرات الجثث لمدنيين مغدورين جنوب غربي المحافظة.

المشاركة

اترك تعليق