كنوز ميديا/ بغداد..

ينتهي مصنع الطائرات في مدينة لوخوفيتسي بمقاطعة “ريازان” الروسية، مع نهاية العام الجاري، من اختبار مقاتلة “ميغ-35” الخفيفة الواعدة.

وقالت المتحدثة باسم شركة “ميغ” أناستاسيا كرافتشينكو في حديث أدلت به للصحفيين، على هامش معرض “دبي” للطيران، إن اختبارات نموذجين من مقاتلة “ميغ-35” على وشك الانتهاء. وبعد توقيع الاتفاقية مع وزارة الدفاع، ستبدأ شركة “ميغ” في الإنتاج الصناعي لهذه الطائرة.

وأوضحت كرافتشينكو أنه يرجح أن توقع وزارة الدفاع الروسية عما قريب اتفاقية إنتاج الطائرات الجديدة وتسليمها إلى الجيش الروسي.

يذكر أن نائب وزير الدفاع الروسي يوري بوريسوف كان قد أعلن، الصيف الماضي، أن وزارته ستبدأ العام المقبل في شراء مقاتلات “ميغ-35” الخفيفة، في إطار البرنامج الجديد لتسليح الجيش الروسي.

وتم الكشف عن نموذجين من مقاتلة “ميغ-35” لأول مرة، في يناير الماضي، حيث حضر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مراسم قيام الطائرة بأول رحلة جوية اختبارية لها.

جدير بالذكر أن مقاتلة “ميغ-35” تعتبر نموذجا مطورا لمقاتلة “ميغ-29 أم/ أم2”. وقد ازداد مدى عملها بمقدار مرة ونصف مقارنة بسابقاتها. وبلغت سرعة المقاتلة 2.2 ماخ. وبمقدور رادارها متابعة 30 هدفا على مسافة 160 كيلومترا

المشاركة

اترك تعليق