كنوز ميديا –  بعد حملة الاعتقالات التي طالت عدد من الامراء والوزراء في السعودية ، بدأ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان حملة اعتقالات في صفوف الجيش السعودي بدعوى محاربة الفساد.

ونقلت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، عن مسؤول سعودي تأكيده إلقاء القبض على 14 ضابطا متقاعدا عملوا في وزارة الدفاع، وضابطين من الحرس الوطني؛ للاشتباه بتورطهم بعقود مالية فاسدة.

وتحدث مسؤول سعودي على اطلاع فيما يخص الاعتقالات والتحقيقات بدعوى الفساد في السعودية، أن الفريق الركن عبد الله بن سلطان قائد القوات البحرية السابق، والأمير متعب بن عبد الله وزير الحرس الوطني، أبرز المعتقلين من جهة الجيش

وفيما يخص الأمراء المعتقلين، كشف المصدر أنه تم عرض تسوية عليهم؛ ليتجنبوا المحاكمة، وفي حال الموافقة، ستجري المحادثات بواسطة لجنة خاصة لتحديد التفاصيل، وأكد أن التفاوض قائم حول المبالغ التي يُعتقد أنهم كسبوها بطرق غير مشروعة، وليس ثرواتهم كلها، إذ تتوقع الدولة استرداد ما يقرب من 100 مليار دولار عبر التسوية مع المحتجزين.

 وكانت السعودية أوقفت أكثر من 200 أمير ومسؤول سعودي بينهم وزراء ومليارديرات، في إطار محاربة الفساد، التي اعتبرت ذريعة تهدف إلى تعزيز سلطة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

المشاركة

اترك تعليق