كنوز ميديا/ بغداد ..

اعتبر محافظ نينوى المقال نوفل العاكوب، الأحد، قرار اقالته من قبل مجلس المحافظة قضية سياسية بامتياز، متوعدا بكشف ملفات الفساد عبر القضاء العراقي بالوقت القريب.

وقال العاكوب في تصريح  ، إن “مجلس محافظة نينوى لم يقدم اسباب مقنعة حول قضية اقالتي ولا توجد ربط في الاسئلة التي طرحت خلال الجلسة”، مشيرا الى ان “الاقالة كانت مدروسة وسياسية بامتياز”.

وأضاف العاكوب، “اننا كإدارة محافظة قدمنا ما يمكن ان نقدمه رغم الازمة المالية لكن هناك من يصر على اقالة من وقف مع اهله”، متوعدا بـ”كشف جميع ملفات الفساد والفاسدين بأسرع وقت ممكن وعبر القضاء العراقي”.

وكان مجلس محافظ نينوى قد صوّت, في وقت سابق من الشهر الحالي, على إقالة المحافظ نوفل السلطان بتهم فساد إداري ومالي

المشاركة

اترك تعليق