كنوز ميديا – بغداد /

كشف رئيس هيئة النزاهة السابق رحيم العكيلي، عن قيام مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي، بصرف 70 مليار دينار عراقي، بصورة غير قانونية من خارج الموازنات المالية للبلاد.

 

وقال العكيلي في تصريح صحفي، إن “معظم اموال الدولة تدار من قبل شخصيات من حزب الدعوة الاسلامية او مرتبطة بمكتب رئيس الوزراء، وفق آليات غير دستورية وقانونية”، مضيفاً أن “70 مليار دينار صرفت خارج الموازنات المالية من قبل مكتب المالكي، عن طريق نصوص غير قانونية، وليس هناك صلاحيات لاي شخص بالدولة لصرف هكذا اموال”.

 

واعتبر العكيلي أن “الموازنة المالية مجرد غطاء لتمرير النفقات غير المشروعة بالدولة العراقية”، متسائلاً “لماذا ليس هناك حسابات ختامية منذ عام 2008 ؟”.

 

واشار الى أن “المالكي مستعد لفعل اي شي ضد شركائه السياسيين، واستخدم القضاء ومفوضية الانتخابات وهيئة النزاهة التي اصبحت بجيبه، لاجل اخضاعهم”، مبيناً أن “من لا يطيع الاوامر، يستخدم الملفات ضده عن طريق القضاء او غيره، خاصة وان دولة القانون تمسك زمام الدولة، ومعظم الوزارات تدار اما من قبل من حزب الدعوة او شخصيات مقربة من المالكي”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here