كنوز ميديا – اعتبر رئيس كتلة دولة القانون علي الأديب، اليوم السبت، ادراج الكونغرس الامريكي لحركة النجباء ضمن قائمة المنظمات الارهابية هو اجراء استفزازي لكل فصائل الحشد الشعبي.

وقال الاديب في بيان إن “ادراج الكونغرس الامريكي لحركة النجباء ضمن قائمة (المنظمات الارهابية) هو اجراء استفزازي لكل فصائل الحشد الشعبي التي قاتلت اخطر تنظيم ارهابي في العالم وقدمت ما قدمت من تضحيات جسيمة من اجل القضاء عليه وتخليص شعوب ودول العالم من جرائمه التي ارتكبها ليس في العراق فحسب بل وصلت الى اوربا وامريكا”.

 

وأضاف “كان من المفترض على الولايات المتحدة بدل العقوبة والتجريم ان تعلن وتقدم الشكر لكل الفصائل والجهات التي قاتلت الارهاب الداعشي الذي يهدد السلم والامن العالمي استطاعت تخليص العراق والعالم من شروره”. 

 

وأضاف رئيس كتلة دولة القانون النيابية، أن “الاجراء الذي اتخذه الكونغرس الامريكي تعدي واضح على ما تقره السلطة التشريعية في العراق التي صوتت على قانون رسمي نظم عمل الحشد الشعبي وحدد اطار عمله القانوني والدستوري ضمن مؤسسة رسمية تعمل بأمرة وقيادة القائد العام للقوات المسلحة”.

 

وتابع ان “القوانين والانظمة العراقية ومنها القوانين العسكرية هي القادرة على تنظيم عمل كل فصائل الحشد الشعبي وضبط حركته والتزام عناصره، باعتبار ان ما ينطبق على القوات العسكرية والاجهزة الامنية ينطبق على الحشد الشعبي كونه مؤسسة رسمية تابعة ومرتبطة بالقائد العام للقوات المسلحة”.

 

وكان الكونغرس الأميركي صنف، قبل أيام حركة النجباء التابعة للحشد الشعبي في العراق “جماعة إرهابية”، داعيا الرئيس دونالد ترمب لتطبيق حظرها والشخصيات الأجنبية المسؤولة أو المرتبطة بها خلال فترة لا تزيد عن 90 يوما.

المشاركة

اترك تعليق