كنوز ميديا –  أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الجمعة، أن الألاعيب الإعلامية حول الادعاء باستخدام دمشق الأسلحة الكيميائية ما زالت مستمرة وأن هذا أمر غير مقبول.

وجدد لافروف، في مقابلة مع صحيفة اكسيلسيور المكسيكية، رفضه اتهام الحكومة السورية بالمسؤولية عن الهجوم الكيماوي في خان شيخون جنوب ادلب، مؤكداً أن بلاده تحترم التزاماتها الدولية وحرية الشعوب ولا تتدخل في الشؤءون الداخلية للدول الأخرى.

وقال لافروف: إن “روسيا تتعامل بمسؤولية تجاه تنفيذ التزاماتها الدولية وتعتبر الالتزام بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى مبدأ أساسيا في سياستها”.

وكانت روسيا استخدمت حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن ضد مشروع القرار أمريكي بشأن تمديد مهمة آلية التحقيق المشتركة في استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا.

المشاركة

اترك تعليق