كنوز ميديا/بغداد ..

حطمت لوحة للسيد المسيح «سالفاتور موندي» رقماً قياسياً أثناء بيعها في مزاد بدار كريستي في نيويورك.

لتتجاوز اللوحة مبلغ الـ 450 ميلون دولار، ليفوق سعرها  أربعة أمثال سعر طرحها في دار كريستي والذي كان مقدرا بـ 100 مليون دولار.

وتعد لوحة «المسيح سالفاتور موندي» ، إحدى 15 لوحة معروفة للفنان ليوناردو دا فينشي ، وقد ظلت مفقودة لقرون قبل أنمن زهاء 15 لوحة معروفة لفنان عصر النهضة وظلت مفقودة طيلة قرون، قبل إعادة اكتشافها وتأكيد أصالتها عام 2011.

وذكر خبراء أن اللوحة تم رسمها بين عامي 1506 و 1516 لأجل الملك لويس الثاني عشر ملك فرنسا، وكانت اللوحة ضمن المجموعة الفنية المملوكة لتشارلز الأول ملك إنجلترا في العام 1763.

المشاركة

اترك تعليق