كنوز ميديا/بغداد..

أكد رئيس مجلس الشعب حمودة صباغ، الأربعاء، أهمية روابط الأخوة المشتركة التي تجمع الشعبين السوري والعراقي، مشيرا إلى تطلع بلاده لإعادة فتح المنافذ الحدودية بين البلدين الشقيقين.

ونقلت وسائل إعلام سورية عن صباغ قوله خلال استقباله الوزير المفوض والقائم بأعمال السفارة العراقية بدمشق رياض الطائي: “إننا في سورية نتطلع لإعادة فتح المنافذ الحدودية بين البلدين الشقيقين وإعادة تفعيل العلاقات الثنائية في مختلف المجالات بما يحقق مصالحهما المشتركة”.

من جانبه أكد الطائي، “أهمية تعميق أواصر العلاقات التي تربط بين السوريين والعراقيين وتجاوز كل العراقيل”، مشيرا إلى أن “التقاء الجيشين السوري والعراقي على الحدود هو بشارة نصر وإرادة قوية لدحر الإرهاب بالمنطقة”.

من جهته أشار رئيس جمعية الأخوة السورية- العراقية عضو مجلس الشعب عبد المجيد الكواكبي إلى أهمية تفعيل جمعية الأخوة السورية- العراقية والعلاقات البرلمانية الثنائية

المشاركة

اترك تعليق