كنوز ميديا/بغداد..

 

وجهت قيادة عمليات البصرة، الثلاثاء، بتعليق صور وأسماء الخارجين عن القانون والمتسببين في اندلاع النزاعات العشائرية لوضعها بالأماكن العامة وقرب السيطرات وذلك لتعرف الناس عليهم والتبليغ عنهم.

وذكر بيان للقيادة  ، ان “قائد عمليات البصرة الفريق الركن جميل الشمري أثناء حضوره مؤتمر عشائري في مقر لواء مغاوير قيادة عمليات البصرة، وجه بطبع بوسترات وبأحجام كبيرة بصور وأسماء المجرمين والخارجين عن القانون والمتسببين في اندلاع النزاعات العشائرية لوضعها بالأماكن العامة وقرب السيطرات وذلك لتعرف الناس عليهم والتبليغ عنهم وفضح جرائمهم التي يقومون بها ضد المواطنين ومتابعتهم من قبل القوات الأمنية”.

وأضاف البيان ان “قيادة العمليات تمكنت من مطاردة هؤلاء المجرمين خارج قاطع المسؤولية وداخل حدود المحافظات المجاورة وتمكنت من اعتقال البعض منهم وذلك بالعمل والتنسيق مع القيادات المجاورة لمحافظة البصرة”.

وناشد قائد العمليات بحسب البيان “المواطنين لدعم الوكالات الاستخبارية بأماكن تواجد هؤلاء المجرمين”، مؤكدا ان “القيادة لا توجد لديها خطوط حمراء اتجاه أي احد خصوصا المتسببين في تعطيل عمل المؤسسات الحكومية نتيجة النزاعات العشائرية والخلافات الشخصية وعلى المسؤولين في القطاع الحكومي اطلاع قيادة العمليات في حالة حصول مثل هكذا أعمال وأبواب القيادة مفتوحة ولا نتأخر عن أداء واجباتنا في مطاردة هؤلاء المجرمين في نظر القانون”.

وأشار الى ان “القيادة تمكنت من خلال الفترة الماضية الحد من النزاعات العشائرية وبنسب عالية ووصول القوات الأمنية إلى مكان الحادث بالسرعة الممكنة وإلقاء القبض على الفاعلين

المشاركة

اترك تعليق