كنوز ميديا – دعا نائب رئيس البرلمان همام حمودي، الاثنين، الحكومة لمتابعة تداعيات الهزة الارضية واخذ التدابير اللازمة في حال حصولها مستقبلا، فيما عزى ايران بسقوط الضحايا نتيجة تعرضها للزلزال.

وقال مكتب نائب رئيس البرلمان في بيان إن “حمودي دعا الحكومة لمتابعة تداعيات الهزة الأرضية التي ضربت العاصمة بغداد وبقية المحافظات يوم امس وتسخير كل إلامكانات والمساعدات الحكومية الطارئة لمساعدة المتضررين وتعويض الخسائر المادية في المباني ومعالجة الجرحى”، لافتاً الى “ضرورة اخذ التدابير اللازمة والإستعداد الكامل لمواجهة أي طاريء في المستقبل”.

وعزى حمودي، الجمهورية الإسلامية الإيرانية بـ”وقوع المئات من القتلى والآف الجرحى جراء الزلازل التي حدثت في مختلف المدن، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى والصبر والسلوان لأهالي الضحايا”.

وترك كثير من الناس منازلهم، ليلة أمس الأحد، في مناطق واسعة من إيران والعراق، خوفا من انهيارها على رؤوسهم، وفضلوا المبيت في الشوارع تحسبا لهزات أخرى، فيما تم تسجيل 12 هزة ارتدادية بقوة ما بين 3,6 إلى 4,7 درجة على مقياس ريختر، وذلك بعد هزة قوية ضربت العراق وغرب إيران.

 

المشاركة

اترك تعليق