كنوز ميديا – أصدرت محكمة الجنايات المركزية في بغداد اليوم الاثين حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق احد عناصر داعش الوهابية شارك في العديد من العمليات الإرهابية، بينها تحطيم آثار في الموصل.

وقال القاضي عبد الستار بيرقدار المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى في بيان اليوم إن “المحكمة الجنائية المركزية نظرت قضية متهم اعترف بانتمائه لما يسمى بولاية الشمال التابعة إلى داعش “.

وأضاف بيرقدار أن “الاعترافات أكدت قيام المتهم بالاشتراك في العديد من العمليات الإرهابية أبرزها عملية تحطيم وسرقة آثار من متحف الموصل”.

ولفت بيرقدار إلى أن “المحكمة وجدت الأدلة كافية ومقنعة، وأصدرت قرارها بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق المدان وفقاً لأحكام المادة الرابعة / 1 من قانون مكافحة الإرهاب.

المشاركة

اترك تعليق