كنوز ميديا – اكد رئيس وزارء كردستان، نجيرفان بارزاني، ان البرلمان الاتحادي اصدر قرارات غير دستوري وذلك في تعليقا على الإجراءات التي صوت عليها ردا على اجراء الاستفتاء، مشيرا الى ان حكومة كردستان تنتظر موقفا جديدا للمحكمة الاتحادية.

وقال نجيرفان في مؤتمر صحفي، انه “بحسب المحكمة الاتحادية، نرى اتخذت قرارات بدون علمنا وبشكل سري، ونحن كحكومة في كردستان سنرد على قرار المحكمة”.

وأضاف، “بالنسبة للجانب العسكري لدينا اتفاقية مع أمريكا، تتضمن الحصول على مساعدات عسكرية مباشرة وتلك اتفاقية تم تنفيذها، ونحن بصدد محادثات جديدة بشان تلقي المساعدات العسكرية من أمريكا كون البيشمركة جزء من المنضومة العسكرية للعراق ولها دور في محاربة داعش”.

وأضاف، “سنصدر ردا رسميا على المحكمة الاتحادية..”

وحول حصة كردستان من الموازنة، أوضح بارزاني، “نتمنى انشاء تعديلات مهمة في هذه الموازنة المطروحة، الحكومة مجبرة على الالتزام بجوهر الدستور، ونتمنى التوصل لاتفاق مع بغداد بشان موازنة العام المقبل”.

وقال بارزاني، “نحن ملتزمون بما نص عليه الدستور العراق بشأن موازنة كردستان، لا يمكن ابتزازنا عبر قطع التزاماتها دستوريا تجاه الإقليم في الملف النفطي وغيرها”.

وتابع، “ونحن مستعدون لاجراء الحوار وأتمنى ان تكون بغداد جاهزة لحوار جديد وليس لحوار شكلي.. يجب الفصل بين التزمات بغداد تجاه اربيل والخلافات السياسية”.

المشاركة

اترك تعليق