كنوز ميديا – طالبت الهيئة التنسيقية العليا للتركمان، الأحد، أطرافا كردية (لم تسمها) بالإفراج عن موظفي شركة نفط الشمال الأربعة المختطفين من قضاء طوزخورماتو، فيما حذرت من التصعيد ورد الفعل.

وقالت الهيئة في بيان اننا نطالب رئيس الوزراء، حيدر العبادي والجهات الامنية الاتحادية في كركوك بإعلامنا بمصير المختطفين الاربعة من اهالي طوزخورماتو، والذين تم اختطافهم، الاربعاء الماضي، وهم متوجهون الى عملهم في نفط الشمال في حقل جنبور في كركوك”.

وأضافت ان “هؤلاء تم اختطافهم من قبل اطراف كردية وفي منطقة تحرك البيشمركة والأسايش”، مؤكدة ان “الاختطاف شمل قبله عدة موظفين من عرب كركوك ايضا وقد يتكرر الأمر”.

ودعت الهيئة قيادة عمليات كركوك الى تزويدها “بالمعلومات حول مصير هؤلاء للإفراج عنهم وعدم تكرار مثل هذه القضايا”.

وطالبت التنسيقية التركمانية اطرافا كردية (لم تسمها) بـ”الافراج عن المختطفين جميعا وعدم التصعيد”، مبينة ان “التصعيد ورد الفعل سوف لن يكون من مصلحة تلك الاطراف”.

 

المشاركة

اترك تعليق