كنوز ميديا – توقع النائب عن ائتلاف دولة القانون جاسم محمد جعفر، السبت، تراجع البارزاني خلال الأيام المقبلة ورضوخه لشروط بغداد الدستورية، مؤكدا ان الحكومة لن تسمح باستفراد حزب معين بمحافظات شمال العراق ومصرة على فرض الديمقراطية.
وقال جعفر في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، ان “كردستان لازالت تسيطر على منفذين حدوديين وتستولي على وارداتهما بدون وجه حق”.
وأضاف ان “البارزاني سيتراجع خلال الأيام المقبلة بعد ان ضاق الخناق به وسيرضخ لجميع الشروط التي وضعتها الحكومة الاتحادية وفق الدستور ومنها تسليم المنافذ الحدودية”.
ولفت إلى أن “الحكومة الاتحادية مصرة على تطبيق الدستور والديمقراطية بشمال العراق وعدم السماح لسيطرة الحزب الواحد ومصادرة أراء الآخرين في الإقليم بالقمع”.
المشاركة

اترك تعليق