كنوز ميديا –  أكد مدير منظمة الأمم المتحدة لرعاية الأمومة والطفولة (يونيسف)، أنتوني ليك، أن الحصار السعودي على الشعب اليمني يهدد بموت أكثر من 400 ألف طفل في هذا البلد الفقير.
وأضافت ليك، في بيان أن “إغلاق جميع الموانئ والمطارات في اليمن مؤخرًا يجعل الوضع الكارثي بالفعل في اليمن أكثر سوءًا، مشددا على أن “الأطفال ليسوا مسؤولين عن الصراع والمذابح التي يرتكبها الكبار، لكنهم أول الضحايا“.
وأشار “ليك”، إلى أن مارك لوكوك، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، منسق الإغاثة في حالات الطوارئ، دعا “جميع أطراف النزاع إلى توفير وصول إنساني آمن وسريع وبدون عوائق إلى المحتاجين، من خلال جميع الموانئ والمطارات، بما في ذلك ميناء الحديدة ومطار صنعاء“.
وكان لوكوك حذر أمس الخميس من “وقوع مجاعة باليمن، لم يشهدها العالم منذ عقود، ما لم يتم فتح الموانئ البحرية والجوية أمام المساعدات الإنسانية“.
يذكر أن السعودية أعلنت يوم الاثنين الماضي اغلاق كل المنافذ الجوية والبرية والبحرية في اليمن، ومنع جميع قوافل المساعدات الانسانية من الوصول الى هذا البلد، في ظل عدوانا متواصل تشنه الرياض وابوظبي على الشعب اليمني منذ أكثر من 30 شهراً.
المشاركة

اترك تعليق