كنوز ميديا – أكد قائد الجيش الايراني اللواء عبد الرحيم موسوي ان اعداء البلاد تلقّوا صفعات مؤلمة من الجيش والحرس الثوري.
وقال موسوي، في كلمته خلال مراسم تقديم العميد محمدحسين دادرس نائبا والادميرال حبيب الله سياري مساعدا له في الشؤون التنسيقية يوم السبت، ان الاعداء بذلوا قصارى جهودهم في اثارة النزاعات ويستخدمون الاجواء الافتراضية لاطلاق الاكاذيب ونقل أقوال مكذوبة عن الاشخاص.
واضاف، انه ابدى الموقف الرسمي للجيش بصوت واضح امام قائد الثورة واكد اعتقاده بان من يطلق تصريحا من الجيش او يكتب شيئا بهدف اضعاف التكاتف والوحدة بين الجيش والحرس الثوري فان صوته وقلمه مناهض للثورة ولايحوز على تأييد الجيش.
المشاركة

اترك تعليق