كنوز ميديا/متابعة …

اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف اليوم الجمعة، ان البلدان من خارج المنطقة اكتسبت الدروس من وراء تدخلاتها بعد احداث العراق وسوريا.

وقال ظريف، في كلمته امام مؤتمر سمرقند الدولي للامن والتنمية المستدامة في آسيا الوسطى ، ان “موضوع الامن اليوم شامل ومتبادل بحيث ان امن اي بلد رهن بأمن بلد آخر”.

واضاف، ان “عصر الامن الاحادي والابراج العاجية وارساء الامن بالاعتماد على القوة العسكرية قد انتهى منذ امد بعيد”.

ونوه الى ان القوى التدخلية من خارج المنطقة والبلدان الهادفة لزعزعة الامن وتهديد امن الآخرين من اجل تحقيق امنها الموهوم اكتسبت الدروس جيدا عقب الاحداث التي شهدها العراق وسوريا

المشاركة

اترك تعليق