كنوز ميديا/بغداد..

كشفت صحيفة خليجية، الخميس، عن ملامح تحالف جديد قالت إنه يجمع أربع شخصيات عراقية بارزة بينها زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي ورجل الأعمال خميس الخنجر، متهمة قطر بدعم هذا التحالف لـ”الهيمنة” على نصيب السنة في الانتخابات.

وذكرت صحيفة “العرب” في تقرير   “تتضح في الأوساط السياسية السنية في العراق ملامح تحالف جديد يجمع أطرافا كانت متناقضة في السابق. وتتحدث مصادر عراقية عن تشجيع قطري وإيراني لهذا الحراك في مسعى لإرباك تقارب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مع السعودية”.

وأضافت أن “هذه التطورات تتزامن مع تسريبات تشير إلى أن زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني، مسعود البارزاني، الغاضب من الإجماع الدولي على رفض مشروع استقلال الكرد في دولة، ربما يتجه إلى تحسين علاقته بإيران بعد خيبة الأمل التي سببها الموقف الأميركي الذي أجهض طموحاته القومية”.

وأشارت الصحيفة، إلى أن “اتصالات جرت مؤخرا بين رجل الأعمال خميس الخنجر الذي ينحدر من مدينة الفلوجة، ومالك مجموعة قنوات الشرقية الإعلامي سعد البزاز، لتنسيق مشروع سياسي يستهدف المناطق السنية المحررة حديثا من تنظيم داعش”، موضحة أن “رجل الأعمال، جمال الكربولي، الذي يتزعم حركة الحل المشاركة في البرلمان العراقي التحق بالنقاشات المتعلقة بهذا التحالف”.

ولفتت الصحيفة إلى “خطة هذا التحالف والمتمثلة في المشاركة بقوة في الانتخابات المقبلة عبر قوائم تضم مرشحين يمثلون الأطراف الثلاثة”، مشيرة إلى أن “التحالف الجديد ربما يحظى بفرص كبيرة لاكتساح الساحة السياسية السنية، في ظل غياب أي مشاريع منافسة”.

ونقلت الصحيفة عن سياسي عراقي في بغداد قوله، إن “الخنجر والبزاز والكربولي يرتبطون بتفاهمات مع زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي”.

وتزيد الصحيفة أن “أنقرة منحت الخنجر امتيازات كبيرة لتعزيز أنشطته الاقتصادية في تركيا على حساب مصالحه في الإمارات”، مبينة أن “المالكي والخنجر ربما عقدا لقاء سريا في بغداد مؤخرا، لم تتسرب تفاصيله إلى وسائل الإعلام”. 

المشاركة

اترك تعليق