كنوز ميديا 
 
أعلن وزير الصناعة والمعادن وكالة محمد شياع السوداني , اليوم الخميس, عن الخطط والمساعي الدؤوبة لإعادة إعمار الشركات والمصانع التابعة للوزارة في المناطق المحررة والتي تعرضت إلى التخريب والدمار بعد سيطرة داعش الوهابية على عدد من محافظات العراق في حزيران من عام 2014 .
وقال السوداني في بيان صحفي حصلت كنوزميديا  على نسخة منه أن إعادة تأهيل واعمار المصانع والشركات في المدن المحررة واحدة من التحديات التي تواجه وزارة الصناعة والمعادن لاسيما وأن التقارير تشير إلى تعرض اغلب هذه الشركات والمصانع إلى الدمار بنسب كبيرة تصل إلى 100% كما في مصانع الاسمنت والأدوية في محافظات نينوى والانبار ومعمل الفوسفات في قضاء القائم فيما تعرض معمل نسيج الموصل الى أضرار طفيفة “.
ولفت السوداني إلى أن شركة السمنت العراقية تمكنت من اعادة تأهيل احد معاملها في محافظة نينوى بجهودها وامكانياتها الذاتية وكذلك قيام شركة كبريت المشراق بإعادة تأهيل الشركة بإمكانياتها الذاتية  فضلا عن تمكن هذين الشركتين من العثور واسترجاع العديد من المعدات والآليات والأجزاء  المسروقة من قبل عصابات داعش وإعادتها إلى مواقعها من جديد . ss 
المشاركة

اترك تعليق