كنوزميديا
كشف العلماء عن دراسة علمية جديدة متعلقة بالكون، وذلك من خلال حسابات علمية خلصت إلى أن البشرية عموما والعلماء خصوصا توصلوا إلى دراسة 95% من مواد الكون الموجودة.
وأشار العلماء الى أن حوالي 70% من المواد الكونية هي طاقة مظلمة و25% هي مادة مظلمة بدون طاقة، أما المتبقي هو حوالي 5% لم يستطع العلماء حتى اليوم دراسته وتحديد محتواه العلمي. أما عن الطاقة المظلمة فقد أشار العلماء أنه حقل يحتوي على طاقة معينة بالإضافة إلى حقل من الجسيمات التي تحوم حول هذه الطاقة.
ويعتبر أنصار الطاقة المظلمة الذين يروجون لنظريتهم منذ سنين طويلة أن هذه الطاقة تحتوي على كتلة خفية تساعد الكون على تغيير الأضواء عبر الأشعة من خلال دوران الأرض والكواكب الأخرى حول الشمس. ويشدد العلماء أن هذه الطاقة المظلمة هي تجري تغييرات طفيفة على الألوان ومع الوقت تختلف الألوان فيما بينها كونها جسيمات لها عمر ومدة معينة للتفكك ما يؤثر على الألوان مع الوقت.
وكشف العلماء جزيئات من المادة المظلمة من خلال أجهزة تقع تحت الأرض وضعت تفاديا لأي تأثيرات خارجية، وقام العلماء بدارسة من خلال تصادم نوة الذرية بين بعضها البعض وما يؤدي إلى ظهور جزيئات للمادة في المحيط. وبهذا قدم العلماء نموذجا مصغرا عن ما يحتوي الكون.ss
المشاركة

اترك تعليق