كتب / مهدي المولى …

المعروف جيدا ان  صبي ال سعود  سعد الحريري يعلم علم اليقين   من قتل والده وما هو السبب وراء ذلك  فالذي قتل والده هم ال سعود وسبب قتله حاول ان يقول انا حر  ان يعلن رفضه لبيعة العبودية لال سعود   فرد ال سعود بقوة واحتقار انت صبي لنا  وتبقى صبي واي محاولة للخروج عن ذلك مصيرك الموت  فالذي يتنازل عن زوجته طواعية من اجل المال  لا يمكنه ان يكون حرا وان تظاهر بذلك

نحن الذين صنعنا منك رجل اعمال وجعلناك من اصحاب المليارات  ووضعناك على كرسي رئاسة الحكمة في لبنان مقابل خدمتنا وتنفيذ مطالبنا وتحقيق  مخططاتنا   والتي تبدأ  بجعل  لبنان  قاعدة انطلاق لافساد العرب والمسلمين

فأنت  صبي لنا وتبقى صبي حتى تموت   تتحرك وفق اوامرنا ووفق رغباتنا واي محاولة  للرفض حتى ولو بعبارة اف سنقطع لسانك

فقال اعتذر واطلب ان تسامحوني

فقالوا نحن لا نعفوا ولا نصفح اي عبد اعلن عبوديته   وخرجوا من بيته

وعندما خرج للحاق بهم   كانت السيارة المفخخة بانتظاره

فحل محله ابنه سعد صبي ال سعود الذي نمى وعاش في احضانهم وقالوا له انت صبينا  ومهمتك  ان تطيعنا وتنفذ اوامرنا  بدون اي رد فنحن الذين نأمر وانت تنفذ  اياك ان تعترض  او تعتذر بحجة لا قدرة لك  و اياك ان تتصور انك حر ويمكنك الاسغناء عنا  فنحن الذين منحوك هذا المال ولنا القدرة على تجريدك منه  ونحن الذين منحوك هذا المنصب والنفوذ ولنا القدرة على جعلك بدون منصب ولا نفوذ

فانك تعلم كيف كان والدك لنا وعندما حاول اللعب بذيله انهينا حياته  بحضورك وبعلمك

لهذا نحذرك كل التحذير من اي تصرف لا يخدمنا

فأستدعوه الى الرياض وارغموه على تقديم استقالته وهو في الرياض ويعلنها من احدى ابواق ال سعود وهي العربية بدون  علم الحكومة اللبنانية والشعب اللبناني

وجاء في بيان الاستقالة   ان  الاجواء السائدة في لبنان شبيهة بالوضع قبيل اغتيال والدي وهذا يعني انه معرض للاغتيال من قبل ال سعود لهذا ذهب الى ال سعود وبقي هناك فانه المكان الوحيد الذي يحميه من غدر وخيانة ال سعود  لا يمكنهم الاقدام على اغتياله لهذا يرغبون خروجه من الجزيرة والذهاب الى لبنان ويقومون بقتله ويتهمون به  حزب الله وايران وقوى المقاومة اللبنانية

كما هدد ايران وقال سأقطع يدها  وقال انه تعرض لمحاولة اغتيال في الوقت نفسه فردت الاجهزة الامنية  اللبنانية في بيان كذبت فيه ادعاءات  سعد الحرير وقالت ليس هناك اي محاولة اغتيال تعرض لها سعد الحرير

واخذ يصرخ ايها الناس  اينما حلت ايران تحل الفتن والخراب واضاف ان لايران رغبة جامحة بتدمير العالم واتهم حزب الله بانه فرض واقعا في لبنان بقوة السلاح

لا شك ان هذه العبارات لا يفهم معناها لانه لا يفهم اللغة العربية وهذا يعني  كتبت من قبل  ال سعود وطلبوا منه ان يلقيها  بأسمه

السؤال لماذا قدم استقالته وهو في الرياض وبين اسياده ال سعود ويعرضها في شاشة احد ابواق ال سعود العربية

اليس هذا دليل واضح على انه لا يعير اي اهمية للبنان ولا لشعب لبنان لو كان يحترم لبنان وشعب لبنان لقدم استقالته في لبنان اليس كذلك  لكنه صبي حقير لاقذار ال سعود وهل للصبي كرامة وعزة لهذا اذل عزة واهان كرامة لبنان وشعب لبنان

لو فرضنا انه تعرض لمحاولة اغتيال هل من المعقول يهرب الى الرياض ويقدم استقالته  اليس هذا دليل على جبنه وخسته وحقارته وانه فعلا عبدا حقيرا وصبيا منحرفا لال سعود

فهل مثل هذا يصلح حاكما ورئيسا  لحكومة لبنان ولشعب لبنان الحر الشجاع

لهذا على الشعب اللبناني الحر ان يحدد موقفه من هذا العميل الجبان سعد الحريري ومن معه من عبيد وخدم ال سعود في لبنان الذين باعوا شرف لبنان وكرامة لبنان لهؤلاء السفلة لال سعود حتى جعلوا من لبنان ما خور من مواخير الدعارة والفساد

الاخبار تقول ا ن ال سعود هم الذين خدعوه واستدعوه الى الرياض وفي الرياض ارغموه على تقديم استقالته من الحكومة بحجة ان هناك مؤامرة لاغتياله وطلبوا منه اتهام ايران بالارهاب  مهددا ومتوعدا ايران بانه سيقطع يد ايران اذا امتدت على  اي بلد  عربي لا ادري كيف وهو الذي قدم استقالته لان هناك مؤامرة لاغتياله حقا انه جبان حقير خسيس

لا زال وضع  سعد الحرير غامض هناك من يقول انه محتجز

يظهر ا ن ال سعود قرروا ان يقبروا صبيهم سعد الحريري كما قبروا صبيهم والده

السؤال هل تمكن ال سعود بخلق صبي جديد بدل سعد الحرير  او انه سيجعل منه باب جهنم ليدخل لبنانه وابناء لبنان فيه

هذا هو المستحيل فاحلام ال سعود ومخططاتهم انتهت وتلاشت بفضل حزب الله والتفاف الشعب اللبناني حوله

المشاركة

اترك تعليق