كنوز ميديا/بغداد..

ستصبح الصين أول دولة في العالم تبني محطة للطاقة الشمسية في الفضاء المفتوح.

وصرح الباحث لي مينغ من الأكاديمية الصينية لتكنولوجيا الفضاء لمجلة “Science and Technology Daily“، بأن الصين تنوي إنشاء أول محطة شمسية لتوليد الطاقة الكهربائية في الفضاء، ولن تتأثر هذه المحطة بأي عوامل طبيعية كالمحطات على الأرض.

وقال مينغ، لقد ضيقت الصين الهوة بينها وبين الدول الأخرى، بانضمامها في الوقت الحالي إلى مصاف الدول الرائدة في مجال الطاقة الشمسية الفضائية.

وخلافا لمصادر الطاقة الأخرى، التي يؤدي استخدامها إلى تلوث البيئة، فإن استخدام الطاقة الشمسية في الفضاء الخارجي أكثر فعالية وصداقة  للبيئة وأكثر استقرارا. فعلى عكس محطات الطاقة الشمسية وعنفات الرياح الأرضية، لا يتأثر عمل محطة الطاقة الفضائية بالعوامل الطبيعية، وبالتالي فهي قادرة على تزويد الأرض بطاقة ضخمة.

 

وعلى غرار روسيا والولايات المتحدة واليابان، التي تستثمر حاليا في تطوير هذا المجال، بدأت الصين خطوات عملية في إنشاء محطات توليد الطاقة الفضائية في عام 2008، وحققت نتائج هامة في مجال تكنولوجيا نقل الطاقة اللاسلكية

المشاركة

اترك تعليق