كنوز ميديا/ وكالات

 

 

رجح مقرر مجلس النواب النائب عماد يوخنا, التصويت على الموازنة الاتحادية للعام المقبل في مجلس الوزراء خلال الجلسة المقبلة لإرسالها الى البرلمان, مؤكدا وجود اقتطاع في رواتب موظفي الدولة تبلغ  4,8 بالمئة تخصص للحشد الشعبي والنازحين.

وقال يوخنا خلال تصريحات صحفية  ” اليوم الاحد، إنه “من المرجح ان يصوت مجلس الوزراء خلال جلسته المقبلة على مسودة قانون موازنة العام المقبلة ومن ثم يرسلها إلى مجلس النواب للتعديل عليها والتصويت على بنودها”.

واضاف ان “الموازنة تحتوي على قطوعات من موظفي الدولة تبلغ نحو 8, 4 وهو المبلغ المقترح في موازنة العام الحالي وستخصص لغرض دعم الحشد الشعبي والنازحين”.

وتابع يوخنا، أن “البرلمان سيوافق على الاستقطاعات رغم الاعتراض كون الازمة المالية مستمرة ولم تتمكن الحكومة من  توفير اموال لتطبيق قانون الحشد الشعبي او لاغاثة النازحين دون الاستعانة بالموظفين”.

واشار مقرر البرلمان إلى أن “اللجان المختصة في البرلمان لن تغيير الكثير في بنود الموازنة لعدم إحراج الحكومة في وضع مخصصات اضافية في ظل استمرار الازمة المالية”.

المشاركة

اترك تعليق