كنوزميديا-  هنأ رئيس الجمهورية فؤاد معصوم الشعب العراقي والعالم اجمع بتحرير قضاء القائم وكامل مناطق جنوب نهر الفرات حتى الحدود الدولية من سيطرة عصابات داعش الارهابية ، كما حيّا قادة وضباط وكافة أفراد قواتنا المسلحة على بسالتهم وكفاءتهم القتالية في تحقيق هذا النصر التاريخي الجديد.

واكد معصوم بحسب بيان رئاسي ” ان هذا الانتصار البطولي عجل في القضاء النهائي على فلول ارهابيي داعش” ، مشيدا ببطولة وتضحيات قواتنا المسلحة بكافة تشكيلاتها وتحقيقها انتصارات حاسمة وسريعة قصمت ظهر الارهاب وتكللت بتحرير مدينة القائم ونواحي السعدة والكرابلة وحصيبة وكامل مناطق جنوب نهر الفرات إلى الحدود الدولية.

كما اكد معصوم عزم العراقيين على تعجيل القضاء النهائي على فلول ارهابيي داعش لتطهير كل اراضي الوطن من رجسهم وطي صفحة جرائمهم وتكريس كافة جهود شعبنا وطاقاته في معارك اعادة النازحين والبناء والاعمار والاستقرار والمصالحة المجتمعية وتعزيز الوحدة الوطنية والمكانة الاقليمية والدولية للعراق.

وثمن الرئيس معصوم مساندة الدول والشعوب الصديقة لقصم ظهر عصابات داعش المجرمة، ووجه بلزوم الاهتمام الخاص بعوائل الشهداء ومعالجة الجرحى وحماية المدنيين والنازحين. SS 

المشاركة

اترك تعليق