كنوزميدبا 
أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، توجيه تهمة السلوك العنيف للفرنسي باتريس إيفرا، لاعب مارسيليا، إثر تعديه على مشجع قبيل انطلاق مباراة فريقه أمام فيتوريا غيمارايش البرتغالي.
وذكر اليويفا أنه بدأ بإجراءات انضباطية بحق اللاعب البالغ من العمر 36 عاما، وأنه سيعاقب بالإيقاف لمباراة واحدة على الأقل، حسب ما ستسفر عنه جلسة استماع تعقد في العاشر من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.
وكان إيفرا قد دخل في مشادة مع مشجعي فريقه، الذين حضروا المباراة في البرتغال ، خلال عملية الإحماء قبل المباراة، وتطور الأمر إلى اشتباكات بالأيدي وقد ركل إيفرا أحد المشجعين في رأسه، وحصل على البطاقة الحمراء من قبل حكم اللقاء الهنغاري توماش بوغنار، ليتم طرده قبل انطلاق المباراة، التي كان سيجلس فيها على دكة الاحتياطيين، وانتهت المباراة بهزيمة مارسيليا.
وأعلن نادي مارسيليا في وقت سابق اليوم أنه فتح تحقيقا داخليا بشأن المشاجرة لكشف كل الملابسات.
وذكر مارسيليا بموقعه على الإنترنت، إن اللاعب المحترف يجب عليه أن يتحلى بالهدوء وضبط النفس، في مواجهة أي إهانة أو استفزازات من جانب الجماهير.
وقال النادي الفرنسي في بيان له إن: “رئيس مارسيليا، جاك هنري ايرو، اجتمع، أيضا، مع باتريس إيفرا، لإبلاغه بعقوبة التوقيف الفوري بحقه، وكذلك تمت مناقشة العقاب التأديبي  ss 
المشاركة

اترك تعليق