كنوز ميديا/ متابعة …

سيفتقد باريس سان جرمان البرازيليين نيمار وماركينيوس والأرجنتيني أنخيل دي ماريا في مباراته مع أنجيه، السبت، في المرحلة الثانية عشرة من دوري الدجة الأولى في فرنسا.

وقال الإسباني أوناي إيمري مدرب الفريق في مؤتمر صحفي الجمعة “نيمار تلقى ضربة، تدرب هذا الصباح، ولكنه لم يشعر بأنه بحال جيدة. بعد التحدث إليه، قررنا إنه من الأفضل له البقاء هنا” في باريس، وفق “فرانس برس”.

وتابع إيمري “ماركينيوس سيصبح أبا ويحتاج للبقاء مع زوجته وابنته، ودي ماريا أيضا سيصبح أبا اليوم (الجمعة) سيبقى هنا أيضا” خارج المجموعة.

وسيتيح غياب نيمار ودي ماريا الفرصة للاعبين آخرين في الشق الهجومي كالإيطالي خافيير باستوري، في حين أن بريسنل كيمبيمبي سيكون بديلا منطقيا لماركينيوس في مركز الدفاع إلى جانب تياغو سيلفا.

يذكر أن نيمار كان غاب عن المباراة السابقة لفريقه أمام نيس بسبب الإيقاف لطرده أمام مرسيليا في المرحلة قبل الماضية إثر دفعه الأرجنتيني لوكاس أوكامبوس دون كرة.

ويتصدر سان جرمان الترتيب بفارق 4 نقاط أمام موناكو بطل الموسم الماضي الذي يلتقي غانغان السبت أيضا.

المشاركة

اترك تعليق